تمرينات

البيج رامي الأقرب إلى الفوز ببطولة أولمبيا 2018

الخميس , 13 سبتمبر 2018 08:23 م

يشارك البطل المصري ممدوح رامي السبيعي (المعروف باسم بيج رامي) في بطولة مستر أولمبيا (Mr. Olympia) لهذا العام، في الفترة من 14 إلى 15 سبتمبر الجاري، في ميدان أورليانز بمدينة لاس فيجاس الأمريكية، فئة الوزن المفتوح.

ولد (بيج رامي) في 16 سبتمبر 1984 بمركز البرلس محافظة كفر الشيخ بمصر، وتخرج من معهد الخدمة الاجتماعية بذات المحافظة، وعمل سماكا حيث تعمل أسرته، ولكن رياضة كمال الأجسام دائما كانت موضع اهتمامه، حيث كان يسعى أن يكون صاحب بطولات وألقاب في هذه الرياضة، بعدما كان يتدرب بصالة رياضية ببلطيم، كما حقق العديد من البطولات والشهادات على مستوى مدينته، ولكن اضطر للسفر إلى الكويت ليعمل مع أسرته هناك في تجارة الأسماك، وهي كانت محطته لبداية شهرته العالمية.

ولم يستطع بيج رامي، التخلي عن حلمه وترك تجارة الأسماك وعمل كمدرب بصالة رياضية في الكويت عام 2010، براتب أقل من الذي كان يحصل عليه في تجارة أسرته، لكن رامي لم يهتم بهذا وظل يكافح من أجل تحقيق حلمه حتى اكتشفه صاحب الصالة الرياضية التي يعمل بها ولاحظ التطور السريع والقوي في مستواه، ومن هنا بدأ البيج رامي مشواره للاحتراف.

فاز البيج رامي بالعديد من البطولات وحصل على العديد من الشهادات على الصعيد المحلي والعالمي، حيث حقق المركز الأول ببطولة الكأس الذهبية بالكويت عام 2012، وفي نفس العام حصل على المركز الأول ببطولة أولمبيا للهواة، ثم حصل على المركز الأول في بطولة نيويورك للمحترفين عام 2013.

وكان أول ظهور للبيج رامي على مسرح مستر أولمبيا عام 2013، حيث حقق المركز الثامن وصنف ضمن أفضل 10 لاعبين  لهذا العام، وتوالت المشاركات بعد ذلك حيث شارك عام 2014، وحقق المركز السابع وحقق المركز الأول في بطولة نيويورك للمحترفين في نفس العام، ثم شارك عام 2015 وحقق المركز الخامس، وفي نفس العام حقق المركز الأول في بطولة أرنولد كلاسيك المقامة آنذاك في البرازيل ليصبح أول لاعب مصري عربي يحصل على هذا المركز، وعام 2016 حقق المركز الرابع، وأخيرا وليس أخرا حقق المركز الثاني في نسخة العام الماضي 2017 من البطولة، وفي نفس العام حصل على المركز الأول ببطولة أرنولد كلاسيك أوروبا ليصبح الأقرب إلى الفوز وإحراز اللقب لنسخة هذا العام من بطولة أولمبيا.

تدرب البيج رامي مع العديد من المدربين العالميين مثل المدرب الأمريكي دينيس جيمس، والذي ظل يعمل تحت توجيهاته لأربعة أعوام ولكنة لم يوفق معه، ثم عمل بعدها تحت إشراف المدرب جورج فرح حتى عام 2016، الذي استطاع أن يظهر قدرات رامي الجباره.

إنجازات البيج رامي، لن تتوقف عند هذه السطور، فهو يسجل التاريخ كل عام ويكتب إنجازات جديدة لمصر والعرب في هذه الرياضة.