صحة

تعرف على أضرار استخدام أدوية التخسيس

الإثنين , 08 يوليه 2019 04:48 م

العديد من مكملات التخسيس غير ضارة، وبعضها قد يكون فعالًا في خلق شعور بالامتلاء، أو حرق الدهون، أو زيادة التمثيل الغذائي.

ولكن تم حظر بعض المكونات الشائعة في منتجات انقاص الوزن من قبل إدارة الأغذية والعقاقير (FDA) بسبب الآثار الجانبية الضارة مثل:

زيادة معدل ضربات القلب

ارتفاع ضغط الدم

إسهال

الأرق وعدم القدرة على النوم

مشاكل في الكلى

تلف الكبد

نزيف المستقيم

Ephedra- محظور

تم أستخدامه على نطاق واسع كعنصر في مكملات النظام الغذائي، تم حظر الإيفيدرا المنبه العشبي الصيني في عام 2004 بسبب الأدلة على أن استخدامه قد يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية. في عام 2005 ، قضت محكمة ابتدائية بأنه يمكن استخدام الإيفيدرا بجرعات صغيرة. في عام 2006، أعادت محكمة استئناف فيدرالية الحظر الأصلي الذي فرضته إدارة الأغذية والعقاقير، حيث حكمت بأن الإيفيدرا خطيرًا للغاية بحيث لا يمكن استخدامه كعنصر بأي جرعة في اي مكمل غذائي.

Hydroxycut - محظور

يمكن لبعض منتجات انقاص الوزن أن تتسبب في أضرار جسيمة للكلى والكبد والأعضاء الحيوية الأخرى. تم حظر واسترجاع منتجات Hydroxycut في عام 2009 بسبب تقارير عن ردود الفعل السلبية الخطيرة، بما في ذلك التهاب الكبد. حيث تم تسجيل وفاة شخص واحد اثر تناوله لمكملات حرق الدهون، وآخر تطلب زرع الكبد.

Meridia - سحبت من السوق

تم سحب سيبوترامين ، وهو دواء يباع باسم ميريديا من السوق في عام 2010 بعد أن أظهرت دراسة سريرية أن الدواء يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية. وفقًا للمعاهد الوطنية للصحة، تم وصف سيبوترامين في الأصل كحل طويل الأمد لعلاج الشهية وإدارة الوزن. أوقفت الشركة المصنعة طواعية الإنتاج بعد أن ارتبطت ميريديا بدليل على حدوث أضرار في القلب والأوعية الدموية.