صحة

متى يبدأ الجسم عملية حرق الدهون؟

الأربعاء , 19 يناير 2022 04:20 م
تخسيس

يبقى دائماً وأبداً عند ممارسة أي نظام غذائي ورياضي بهدف انقاص الوزن هو حرق الدهون، لكن السؤال الذي يفرض نفسه هو متى يبدأ الجسم في حرق الدهون المخزنة وما هي الخطوات التي تتم بها عملية الحرق؟.

عند ممارسة الرياضة تحرق العضلات أولاً الجليكوجين المخزن للحصول على الطاقة، وبعد مرور حوالي 30 إلى 60 دقيقة من التمارين الهوائية يبدأ جسم الإنسان في حرق الدهون المخزنة بشكلٍ أساسي، وفي حال ممارسة الرياضة باعتدال فإن الوقت اللازم للحصول على النتائج المرجوة هو ممارستها إلى ما يقرب من ساعة.

كيف يحرق الجسم بحرق الدهون المخزنة؟

الإجابة على هذا السؤال تتلخص في النقاط التالية:

1. اتباع نظام غذائي

عند اتباع نظام غذائي معين فإن الفرد يتناول سعرات حرارية أقل مما يحتاجه جسمه، وبسبب هذا النقص يعمل الجسم على التحول واللجوء إلى احتياطيات الدهون الموجودة في الجسم للحصول على الطاقة للقيام بالوظائف المطلوبة منه.

بعدها يبدأ الجسم بالتخلص من الدهون المخزنة من خلال سلسلة من المسارات الأيضية المعقدة، وتشتمل المنتجات الثانوية لعملية استقلاب الدهون التي تغادر الجسم على الاتي:

الماء

 يعد الماء من المنتجات الثانوية لعملية أيض الدهون، ويتخلص الجسم منه من خلال الجلد عن طريق التعرق ومن خلال الكلية عن طريق التبول.

ثاني أكسيد الكربون

يعد ثاني أكسيد الكربون من المنتجات الثانوية لعملية أيض الدهون، ويتم التخلص منه من خلال الرئتين عن طريق الزفير.

الطاقة

 يتم خلال عملية أيض الدهون إنتاج الطاقة للقيام بالوظائف البيولوجية والنشاط البدني، كما أن عملية حرق الدهون تولد الحرارة، مما يساعد على المحافظة على درجات حرارة الجسم الطبيعية.

تعديلات في السلوكيات الغذائية تساعد في عميلة حرق الدهون:

اتباع نظام غذائي عالي البروتين.

إضافة الخل إلى النظام الغذائي.

تناول المزيد من الدهون الصحية، مثل: الأفوكادو.

شرب بعض المشروبات الصحية.

التقليل من تناول الكربوهيدرات المكررة.

شرب القهوة.

إضافة البروبيوتيك إلى النظام الغذائي

الزيادة من تناول مصادر الحديد.

اتباع الصوم المتقطع.

2. ممارسة الرياضة

الرياضات الهوائية

تعد الرياضات الهوائية من الخيارات التي ينصح بها لمساعدة الجسم على حرق الدهون، حيث يوصي الخبراء بممارسة ما لا يقل عن 30 دقيقة من التمارين الهوائية مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع.

 

2. ممارسة الرياضة اللاهوائية

يوصي الخبراء برفع الأثقال وممارسة تمارين المقاومة لحرق الدهون المخزنة؛ لأن زيادة الكتلة العضلية قد تساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية، ورفع معدل الأيض الأساسي.

في حين أن العديد من الأفراد يركز على التمارين الهوائية لفقدان الوزن وحرق الدهون، فلا شك أن تمارين القوة أو اللاهوائية هي عنصر أساسي في أي روتين لفقدان الوزن، حيث أنها تساعد في الاتي:

 

حرق السعرات الحرارية

في حال القيام برفع الأثقال بكثافة أعلى هذا يساعد في زيادة الحرق حتى لما بعد التمرين، بالإضافة إلى زيادة حرق السعرات الحرارية التي يتم التخلص منها بعد التمرين.

هذا يعني أنها تحرق السعرات الحرارية أثناء التمرين لكن الجسم يستمر في حرق السعرات الحرارية حتى بعد التمرين للسماح للجسم بالعودة إلى حالته السابقة.