صحة

السكريات مع الرجيم معادلة صعبة..ليست مستحيلة!

الخميس , 19 يوليه 2018 08:37 م

يعد التقليل من تناول السكر واحدا من أكثر الأشياء البسيطة والفعالة التي يمكن للأشخاص القيام بها لفقدان الدهون وبناء العضلات، ولكن أصبح هناك وسيلة تستطيع من خلالها تناول السكريات ولن تؤدي إلى زيادة الوزن، مثل «سكر ستيفيا» والذي يعمل على تنظيم مستوى السكر في الجسم، ولكن السؤال هل هو آمن ليكون جزء من نظامك الغذائي؟.. هنا ستجد كل ما تريد معرفته عن سكر الستيفيا وتأثيره على صحتك.

«ستيفيا» هو سكر طبيعي لا يحتوي على سعرات حرارية، ويعتبر بديل للسكر في العديد من الأطعمة، وقد لا تكون نكهته مطابقة تماما لنكهة أو طعم السكر، ولكن نكهته الحلوة قريبة بما فيه الكفاية لجعله جزء من نظامك الغذائي، وله أيضًا فوائد صحية أخرى فأحيانًا يكون الحل الأمثل للتخلص من الوزن الزائد دون التخلص من رغبتك في تناول الحلويات.

كيف يتكون سكر الستيفيا؟

عشبة ستيفيا هي نبتة مُعمّرة مُزهرة وشبه استوائيّة، اسمها العلمي هو ستيفيا ريبوديانا بيرتوني، وتنتمي لذات عائلة عباد الشمس، وهو نبات من دول أمريكا الجنوبية مثل الباراجواي والبرازيل، وعلى الرغم من أن هناك أكثر من 110 أنواع من نبات الستيفيا، إلا أنه يوجد منه 18 نوعًا فقط يستخدم كمحلي طبيعي، وتتم معالجته في مساحيق وقطرات سائلة تستخدم لتحلية الأطعمة، ويستخدم أيضًا كبديل طبيعي وآمن للمحليات الاصطناعية.
ماذا يفعل الستيفيا؟ستيفيوسيد هو اسم المادة الكيميائية الفعالة التي تعطيه نكهته الحلوة، لا تحتوى على سعرات حرارية والتي تكون أكثر حلاوة من السكروز 100 -300 مرة، وأكثر حلاوة من قصب السكر 20-30 مرة، وقد أصبح سكر الستيفيا مكمل غذائي رسمي قابل للاستخدام  في الولايات المتحدة في عام 1995، واليوم يستخدم لتحلية كل شيء من القهوة والمخبوزات إلى مسحوق البروتين. 
ما هي فوائد الستيفيا؟

الفوائد الأساسية المرتبطة بسكر الستيفيا تشمل السيطرة على وزن الجسم والسيطرة على نسبة الجلوكوز في الدم، كما أظهرت الدراسات الحديثة قدرته للمساعدة في دعم مستويات السكر في الدم بشكل صحي، وليس فقط لأنه يحل محل السكر في النظام الغذائي، ولكن بسبب خصائص المغذيات النباتية في نبات الستيفيا.
وأشارت مجموعة من الأبحاث إلى أن سكر الستيفيا قد يكون له أيضًا العديد من الأدوار في دعم وظائف القلب والأوعية الدموية، طب الأسنان، الجهاز الهضمي، والصحة المناعية، ويرجع ذلك جزئيا إلى خواصة النباتية.
هل الستيفيا آمن؟ هل هناك أي آثار جانبية؟أظهرت الدراسات التي أُجريت على سكر الستيفيا أنه آمن تمامًا للاستخدام البشري كمحلي وبالتحديد للمصابين بمرض السكري، كما أنه لا يتسبب في أي حساسية معروفة، ومع ذلك، يفضل استخدامه بجرعات صغيرة، وبمعرفة طبيبك إذا كنت لديك أي مخاوف بشأن ما إذا كان استخدامه آمن بالنسبة لك.
ما هي التفاعلات الدوائية المحتملة؟سكر الستيفيا ليس لديه تفاعل المخدرات المعروفة، وهو واحد من أقل الاشياء التي تدعوك للقلق.
هل هناك أي أسماء بديلة للستيفيا؟هناك العديد من المحليات التجارية في السوق التي يتم تصنيعها من الستيفيا، مثل تروفيا وبيور فيا، وتشمل هذه المنتجات محليات أخرى جنبا إلى جنب مع الستيفيا، وأيضًا يتم تسويقه فقط باسم الستيفيا، لذلك يفضل قراة ملصق التغذية الخاص بكل منتج إذا لم تكن متأكدًا.